Connecté Nous
aa

Actualités

باسم الهواري: اعتزال لاعب استثنائي بصم على مسار حافل بالعطاء والإنجازات في كرة السلة

باسم الهواري: اعتزال لاعب استثنائي بصم على مسار حافل بالعطاء والإنجازات في كرة السلة

يعتبر باسم الهواري من بين اللاعبين الكبار الذين أنجبتهم مدينة فاس، و أعطوا الشيء الكثير لكرة السلة الوطنية بشكل عام وبالعاصمة العلمية للمملكة بشكل خاص .

باسم الهواري في سطور:

كانت بداية باسم الهواري (44 سنة) مع فريق المغرب الرياضي الفاسي سنة 1994. كانت بداية متأخرة بحكم أن والديه كانا يركزان كثيرا على دراسته، وبعد نيله شهادة الباكالوريا ولج عالم كرة السلة مع المغرب الرياضي الفاسي، الذي سرعان ما تألق في صفوفه رغم حداثته في هذا الميدان.

وبعد أن أصبح الهواري محط أنظار الجمهور ومؤطري كرة السلة الوطنية والإعلام الرياضي، وجهت له الدعوة للالتحاق بالمنتخب الوطني المغربي لأقل من 21 سنة عام 1997، وشارك وقتئذ في البطولة الإفريقية لهذه الفئة.

إثرها، وجهت له الدعوة لتعزيز صفوف المنتخب الوطني للكبار، الذي أصبح من عناصره الأساسية وشارك في مختلف دورات البطولة الإفريقية من سنة 2001 إلى غاية سنة 2011 (2001 ، 2003 ، 2005 ، 2007 ، 2009 و 2011).

وحمل شارة عمادة فريق المغرب الفاسي منذ سنة 2004 بعد اعتزال اللاعب الدولي السابق فتاح بوحبة، إلى جانب حمله شارة عميد المنتخب الوطني المغربي من سنة 2002 إلى سنة 2011. وأحرز اللاعب باسم الهواري مع “الماص”، لقب البطولة الإفريقية للأندية الفائزة بالكأس والأندية البطلة على التوالي سنتي 1998 و1999

وخاض الهواري 9 نهائيات للبطولة الوطنية مع المغرب الرياضي الفاسي وفاز بأربع منها سنوات 1997 و1998 و2003 و2007. ولعب أيضا مع الفريق الفاسي 12 مقابلة نهائية لكأس العرش، التي توج بها أربع مرات ثلاث منها متتالية (1996 ،1997 ، 1998 ثم 2008).

يذكر أن باسم الهواري لعب فقط ثلاثة أشهر خارج مدينة فاس، كان ذلك مع فريق أمل الحاجب سنة 2019.

وأكد باسم الهواري ، في تصريح  مقتضب للموقع الرسمي للجامعة الملكية المغربية لكرة السلة أنه لن يغادر مجال كرة السلة، فهو أعلن اعتزاله كلاعب ، لكنه سيبقى رهن إشارة فريقه، وجميع لاعبات ولاعبي كرة السلة الوطنية من خلال الجمعية التي يتولى رئاستها.

وللاشارة ان باسم الهواري يترأس جمعية لاعبات ولاعبي كرة السلة المغربية منذ تأسيسها سنة 2019.

Plus dans Actualités