lundi 18 décembre 2017
Download http://bigtheme.net/joomla Free Templates Joomla! 3
Home / Actualités / بالصور..تصفيات كأس العالم لمنطقة إفريقيا: المنتخب الوطني أضاع الفوز لسوء تدبير الوزارة الوصية

بالصور..تصفيات كأس العالم لمنطقة إفريقيا: المنتخب الوطني أضاع الفوز لسوء تدبير الوزارة الوصية

مني المنتخب الوطني مساء اليوم بهزيمة لم تكن مستحقة أمام منتخب أنغولا بنتيجة 62 مقابل 56 في أولى تصفيات المرحلة الأولى للمجموعة الأولى التي تضم وفضلا عن المنتخبين المغربي والأنغولي منتخبا مصر وجمهورية الكونغو اللذان التقيا كذلك وعاد الفوز للمنتخب المصري بحصة 65 مقابل 61 بعد التمديد.
وبالرجوع لمباراة المنتخب المغربي مع أنغولا، فقد سجلت وبسبب ارتجالية تدبير إعداد المنتخب الوطني من طرف الوزارة الوصية، غياب أبرز العناصر الدولية الوطنية وهي زكرياء المصباحي وعبد الحكيم زويتة وعبد الرحيم نجاح وسفيان كوردو بسبب ضياع أمتعتهم الرياضية خلال الرحلة من باريس إلى لواندا فاضطر المدرب سعيد البوزيدي تدبير الأمور التقنية بعناصر قدمت مستوى جيدا ولكن خانتها التجربة وكذا غياب القامات الطويلة. وهنا لا بد من الإشارة إلى الظروف التي استعد فيها المنتخب الوطني في أقل من أسبوع بعدما طبقت الوزارة الوصية سياسة الصمت تجاه مراسلات ونداءات الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة، ليتم تحضير العناصر الوطنية في ظروف مزرية والزج بهم ضمن 4 أفواج في السفر إلى أنغولا دون أدنى تحسب أو احتراس للعواقب أو احترام للعناصر الموكول لها تمثيل بلدنا في هذه التصفيات القارية المؤدية إلى كأس العالم…

وبالعودة للمباراة فقد وقف الجميع على الصورة المتميزة للعناصر الوطنية التي خلقت الكثير من المتاعب للمنتخب الأنغولي وعناصره المتمرسة التي أخرجت كل ما في وسعها لتجاوز تحدي العناصر الوطنية التي وبعد التعادل خلال الربع الأول ب 18 مقابل 18 أحرجت المنتخب الأنغولي المدعم من طرف أنصاره وخرجت متقدمة عليه خلال الربع الثاني ب 17 مقابل 10 مع أداء متميز لكل من عبد العالي لحريشي ومحمد شوعا وعادل المقصود والشاب الواعد سامي الورياشي ومؤازرة مصطفى الخلفي وجهاد بنشليخة وجون ويلكينس ومحمد أبو السلام.

أما خلال الربع الثالث فقد بدأ العياء يدب تدريجيا في صفوف لاعبي المنتخب الوطني مما مكن المنتخب الأنغولي من تدارك الفارق وإنهاء الربع الثالث على إيقاع التعادل 47 مقابل 47 ليعرف الربع الرابع تجاوز المنتخب الأنغولي العناصر الوطنية في التسجيل لكنها وبالرغم من ذلك ظلت تقاوم واستسلمت في الأخير بفارق 6 نقط فقط 62 مقابل 56.

وستعود العناصر الوطنية للتباري الييوم (السبت) انطلاقا من الساعة 2 و30 دقيقة بعد الزوال بالتوقيت المغربي ويبقى المؤمل أن تسترجع عناصرها الأساسية، زكرياء المصباحي وعبد الحكيم زويتة وعبد الرحيم نجاح وسفيان كوردو، أمام منتخب الكونغو لتحقيق فوز يحيي الأمل وذلك قبل منازلة المنتخب المصري يوم الأحد انطلاقا من 2 و30 دقيقة كذلك.

Vérifiez également

جمعية سلا يهزم أنتير كلوب الأنغولي ويضمن صدارة المجموعة الأولى

ضمن فريق الجمعية السلاوية زعامة المجموعة الأولى ضمن مباريات الدور الأول من البطولة الإفريقية للفرق …